المستجيبون المنظمون لسفن الاستجابة لحوادث الانسكاب النفطي (OSR) في قطر

يعتبر قسم الاستجابة للانسكاب النفطي والطوارئ (OS وERD) في شركة قطر للبترول (QP)المؤسسة الرئيسية في دولة قطر للاستجابة لانسكاب النفط. فهو مسؤول عن عمليات الاستجابة للانسكاب النفطي على مستوى الدولة بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، التأهب للانسكاب النفطي وعمليات المكافحة والاسترداد لشركة قطر للبترول، والمناطق المدرجة تحت مسؤولية دولة قطر

لذلك فإنه في حال حدوث انسكاب نفطي في ميناء الدوحة، تكون شركة إدارة ميناء الدوحة هي المسؤولة عن الاستجابة للانسكاب النفطي وعملية التنظيف. كما يراقب قسم التسرب النفطي والاستجابة للطوارئ ((OS&ERD هذه العمليات ويوفر الدعم اللازم عند الحاجة.

أصدرت شركة قطر للبترول خلال الربع الاول من عام ٢٠١١ مناقصة لتوريد العمالة الماهرة والخدمات بما في ذلك الإشراف والإدارة في شكل دعم العمالة الخاصة بالانسكاب النفطي. ونصت الشروط أن يكون الفائز مسؤولاً عن تشغيل وصيانة كل معدات قسم التسرب النفطي والاستجابة للطوارئ (OS&ERD) . وبالتعاون مع شريكها المحلي، شركة IECO للخدمات البترولية، كانت شركة “لامور” هي الفائز الأعلى وحصلت على العقد لمدة ثلاث سنوات.

لذا قامت شركة “لامور” في نطاق عملها بتقديم المدراء والمشرفين وكبار المستجيبين للانسكاب النفطي، المستجيبين للانسكاب النفطي وموظفي الصيانة الذين سيعملون بالتعاون مع موظفي قسم التسرب النفطي والاستجابة للطوارئ. وسوف يشارك العاملين بشركة “لامور”، خلال أي حادث انسكاب نفطي في المستقبل، مباشرةً كجزء من عملية قسم التسرب النفطي والاستجابة للطوارئ.

يعتبر قسم التسرب النفطي والاستجابة للطوارئ OS&ERD هو المسؤول عن جميع عمليات استرداد النفط والتنظيف البحري، والتي تشمل جزيرة حالول والمنصات المختلفة لشركة قطر للبترول إلى جانب حقل الشمال. وبالإضافة إلى تغطية الموات في البحرية يجب أن يستجيب قسم التسرب النفطي والاستجابة للطوارئ أيضًا لعمليات استرداد الانسكاب النفطي والتنظيف البري في المواقع التالية: منطقة دخان للعمليات ومدينة رأس لفان الصناعية ومدينة مسيعيد الصناعية ومصفاة قطر للبترول وأي منطقة تأثرت بحادث انسكاب نفطي.

النص: غيراينت ريتشاردز